بايدن يحمّل روسيا والسعودية مسؤولية ارتفاع أسعار النفط والرياض تنفي الإضرار بواشنطن

mohamed aithammou8 أكتوبر 2022
mohamed aithammou
دولية

 - الحقيقة Alhakika

حمّل الرئيس الأميركي جو بايدن روسيا والسعودية مسؤولية ارتفاع أسعار النفط، ونفت الرياض تعمد الإضرار بالولايات المتحدة من خلال خفض إنتاج النفط، لكن العديد من المشرّعين الأميركيين طالبوا بايدن باتخاذ إجراءات.

وفي كلمة له بشأن الاقتصاد في ولاية ميريلاند، حذّر الرئيس الأميركي -أمس الجمعة- من سيطرة الجمهوريين على الكونغرس في الانتخابات النصفية المقبلة، وانعكاسها المحتمل على الأسعار في الولايات المتحدة.

وأقرّ بايدن بواقع ارتفاع الأسعار في البلاد، مشيرا إلى أنه تمكن من خفض أسعار البنزين، بينما أرجع ارتفاعها إلى روسيا والسعودية من خلال منظمة “أوبك بلس”.

بدوره، اعتبر براين نيلسون نائب وزيرة الخزانة (المالية) الأميركية أن قرار أوبك بلس يعكس “قصر نظر”، لأن مسؤولية المنظمة هي ضمان تزويد أسواق الطاقة بالإمدادات.

وأضاف أن بايدن يجري محادثات مع وزيرة الطاقة حول الخيارات المتوفرة لتلبية احتياجات الشعب الأميركي.

وكانت مجموعة “أوبك بلس” (+OPEC) قد قررت الأربعاء خفض إنتاجها من النفط بنحو مليوني برميل يوميا بدءا من نوفمبر/تشرين الثاني 2022، مقارنة بما كان مطلوبا للإنتاج في أغسطس/آب 2022، لتصعد أسعار النفط في السوق الدولية وتصل إلى 93.3 دولارا للبرميل لخام برنت، ونحو 87.7 دولارا للبرميل من الخام الأميركي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: المحتوى محمي !!